نقابة المعلمين طالبت بخطة إنقاذية لحماية التربية من الطارئين والمتمولين - جريدة النهار

 
 - Nov 09, 2018



 ناشد المجلس التنفيذي لنقابة المعلمين في لبنان "القيمين على التربية، القيام بخطة انقاذية وحماية التربية من الطارئين والمتمولين والمستثمرين وحماية ما تبقى من مؤسسات تعمل من أجل رسالة تربوية حقة من انتقال العدوى اليها".

وقال المجلس في بيان بعد جلسة له برئاسة نقيب المعلمين رودولف عبود وحضور أعضاء المجلس التنفيذي ، إنه توقف "أمام ما يجري من ملاحقات لاصحاب المولدات المتخلفين عن تطبيق القرار الصادر عن وزير الاقتصاد في حكومة تصريف الاعمال رائد خوري، "واستغرب المجتمعون كيف ان قانونا صادرا في الجريدة الرسمية منذ 21/8/2017 وموقعا من اعلى السلطات لا يعمل على فرض تطبيقه. وتمنوا لو ان القضاء تحرك أيضاً ولاحق من حرض على عدم تطبيق القانون 46 وحجب تعويضات المعلمين لاكثر من 9 أشهر وحرمانهم من الدرجات الست. ولو ان موقف التنديد الصادر عن وزير التربية مروان حمادة لما قام به اصحاب المولدات، ودعوته الدولة "لعدم الرضوخ للابتزاز وتطبيق التدابير من دون هوادة" كان مماثلا يوم رفض اتحاد المؤسسات تطبيق القانون وعطل عمل مجلس ادارة صندوق التعويضات ورفع الاقساط المدرسية من دون تسديد مستحقات المعلمين".

وحمّل المجلس التنفيذي للنقابة "مجلس ادارة صندوق التعويضات مسؤولية المساهمة في تعطيل عمل الصندوق نتيجة الاضراب المفتوح، الذي دعا اليه موظفو الصندوق ما يضر بمصالح المعلمين"، وناشد المجلس مجلس ادارة الصندوق اتخاذ قرار بخصوص سلاسل رواتب الموظفين وايجاد صيغة مشتركة ترضيهم وتحافظ على مالية الصندوق".

واعتبر المجتمعون "أن مستقبل مهنة التعليم في خطر لان التربية لا تقاس بميزان الربح والخسارة. المعلمون مهددون بأشكال مختلفة، منهم من ينتظر نهاية السنة ليعرف مصيره وهل سيصرف أو تقفل مدرسته أو تؤجر لمالك آخر، ومنهم من يطلب اليه تأمين مداخيل للمدرسة وتلامذة جددا ليتقاضى الراتب، ومنهم من يتقاضى %40 من راتبه بسبب سوء ادارة مدرسته للأموال، ومنهم من يحرم من تعويضه لأن مدرسته اقتطعت المحسومات من راتبه ولم تسددها الى المراجع المختصة"، متسائلين "كيف يمكن للمعلم أن يربي أجيالا وهو يعمل بهكذا ظروف غير سليمة في بعض المؤسسات، وكيف له أن يطور نفسه وقدراته المهنية وهو يفكر بلقمة عيشه؟".
وذكر بأن انتخابات مجالس الفروع ستجرى الاحد في 18 الجاري كدورة أولى، واذا لم يكتمل النصاب فالاحد في 25 الجاري وتكون الدورة قانونية بمن حضر، مشيرا الى ان آخر مهلة لتقديم طلبات الترشيح هي عند الرابعة من بعد ظهر يوم الاربعاء في 14 الجاري.

أضف تعليقك





الرئيسية
من نحن
استشارات
مواقع صديقة
فئات خاصة
أراء ,مقالات و تحقيقات
دراسات ومؤتمرات
القطاع التعليمي، التربوي، الصحة و الدواء
النظام الداخلي للمركز



يوجد حاليا

زائر حالياً  
© جميع الحقوق محفوظة جمعية المركز اللبناني للتدريب النقابي

إن الآراء الواردة في الموقع تمثل أصحابها وليس بالضرورة رأي الجمعية
تصميم و برمجة